اخبار الاعتصام الوطني

[الاعتصام الوطني][bsummary]

المكتب الخاص

[المكتب الخاص][bleft]

المكتب العام

[المكتب العام][twocolumns]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

القسم الديني

[القسم الديني][bsummary]

القسم الثقافي

[القسم الثقافي][threecolumns]

لجنة محاربة الفساد

[محاربة الفساد][twocolumns]

القسم الاجتماعي

[القسم الاجتماعي][bsummary]

القسم العسكري

[القسم العسكري][list]

القسم السياسي

[القسم السياسي][bsummary]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

القائد الصدر ينطلق بسفينة الاصلاح العراقية على طوفان بشري هائل الى ساحل الخلاص من الظلم والفساد



المكتب الخاص / النجف الاشرف

على بركة الله تعالى وعلى سيرة الذين كذّبوا الموت وأحيوا الخلود بدمائهم الزكية، وعلى هدى خريطة تاريخ السلالة المطرزة بالتضحيات، وعلى وقع آهات جراح انسانية لم تندمل، تقدم سليل الصدرين وربان سفينة الإصلاح العراقية جموع المتظاهرين الغيارى ليرفع نداء المستضعفين عالياً حتى تلامس نبراته رفيف راية العراق الخفاقة في ساحة التحرير... صدح صوت الحق ليؤازر أهله العراقيين وليواسي حسرات اليتامى والثكالى والأرامل والفقراء والمحرومين، احتشدت جماهير الإصلاح في ساحة التحرير لتعاضد قائد المقاومة والتحرير وطالب الإصلاح والتغيير في العاصمة الحبيبة بغداد وقلبها النابض بحب الوطن صباح هذا اليوم الجمعة السابع عشر من شهر جمادى الأولى 1437 الموافق للسادس والعشرين من شهر شباط 2016 حيث ارتفع نداء الحق ليقرع أسماع الخامدين على وسائد خيرات الشعب وليزلزلوا بهدير صوتهم العراقي الخالص من أي لكنةٍ هجينة عروش الظلم والفساد التي تلطخت بدماء أبنائه وتطفلت على خيراته... هتف الصدر باسم العراقيين وبصوت دماء الشهداء والأولياء وبصوت المقاومة والجهاد وبصوت الشعب والجيش الباسل والحشد البطل وبصوت الرفض القاطع للباطل ليصل الى أسماع الفاسدين اللائذين خلف الجُدر، والقابعين خلف الأسوار واللاهين في ملذاتهم، المرتمين بأحضان الشهوات على حساب الشعب المظلوم، استنهض الصدر عزيمة العراقيين، من اسلاميين ومدنيين، سنة وشيعة وغيرهم للمطالبة بحقوقهم وانتزاعها من السراق الفاسدين الذين أترفوا على حساب معاناة العراقيين والذين أتخموا من نهب خيراته. تقدم الصدرُ جموع المتظاهرين للمطالبة بالإصلاح الجذري لا الترقيعي ومحاسبة المفسدين معبراً عن ارادة الشعب ووحي من الضمير الإنساني ووقفة عراقية وطنية مستندة على قاعدة الحق الواضح، وقف الصدرُ مع العراقيين اليوم وقفة التحذير والنداء الأخير لإنهاء الفساد والسرقة واعادة الحقوق لأصحابها، فغداً ستكون وقفة أخرى... غداً سيسحقون الأسوار بأقدامهم وستصفرّ الخضراء بلهيب صرخاتهم وسيتحدث المستقبل والأجيال عن عروشها الخاوية... غداً لن ينجوا من غضبة الشعب إلا من خلع نفسه عن المحتل وعاد الى أحضانه. يوم آخر من الأيام العظيمة سيسجلها تاريخ العراق الأبي وسيخلدها الزمن الصعب وسيكتب معانيها بحروف من الذهب فلازال يوم المقاومة حيّاً يتنفس نسائم التحرير من عبق الفداء ولازالت بغداد العزيزة تفتخر بحماها الذي حطم الإرهاب الذي كبلها بعدما كاد يغتصبها ويعيث فيها الفساد، وسيخلد التاريخ هذا اليوم في سفر العراق الإنساني، وسيختم على صفحته البيضاء الناصعة بصرح الحرية الباسق، وسترويه دجلة الخير قصة عطاء ومفخرة للأجيال اللاحقة... عاد العراق حراً عزيزاً بأهله ومقدساته وخيراته.



























  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :