اخبار الاعتصام الوطني

[الاعتصام الوطني][bsummary]

المكتب الخاص

[المكتب الخاص][bleft]

المكتب العام

[المكتب العام][twocolumns]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

القسم الديني

[القسم الديني][bsummary]

القسم الثقافي

[القسم الثقافي][threecolumns]

لجنة محاربة الفساد

[محاربة الفساد][twocolumns]

القسم الاجتماعي

[القسم الاجتماعي][bsummary]

القسم العسكري

[القسم العسكري][list]

القسم السياسي

[القسم السياسي][bsummary]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

المسائل الشرعية في الرسالة العملية (الحلقة الخامسة عشرة)


بقلم : هادي الدنيناوي
شرائط صحة الصوم :-
الشرائط لصحة الصوم هي الأمور التي يجب أن تكون بأبجمعها متوفرة في الفرد حتى يكون صومه صحيحاً ولو تخلف شرط واحد لبطل الصوم ولو كان تخلفها للحظة واحدة في نهار الصوم وهي :-
الأول :- الإسلام أي يجب أن يكون الصائم مسلماً.
الثاني :- الإيمان فلا يصح الصوم من غير المؤمن والمؤمن هو من اتبع المذهب الحق .
الثالث :- العقل فلا يصح الصوم من المجنون الذي ليس له معرفة بأوقات الصلاة.
الرابع :- وهو خاص بالنساء وهو أن لا تكون المرأة حائضاً ولا نفساء من بداية طلوع الفجر إلى الليل، فلو حاضت قبل الغروب بلحظة بطل صومها وعليها القضاء وهنا مسألتان :-
( مسالة 1 ) لو أسلم الكافر أثناء النهار في شهر رمضان لم يجب عليه الإمساك بقية النهار وكذا لو عَقِلَ المجنون أثناء النهار وكذا لو طهرت الحائض أو النفساء إثناء النهار فلا يجب عليهم الإمساك باقي النهار.
( مسالة 2 ) إذا استبصر المخالف لمذهب الحق واهتدى إليه أثناء النهار ولو بعد الزوال فانه يتم صومه ويجزيه .
الخامس :- أن لا يصبح الفرد مجنباً عالماً عامداً أي لا يطلع عليه الفجر وهو مجنب سواءً كان المجنب رجلاً أو امرأة .
السادس :- أن لا يكون مسافراً لسفر يوجب قصر الصلاة.
وهنا مسألتان :-
( مسالة 1 ) إذا نذر شخص أن يصوم في السفر كما لو قال لله عليّ أن أصوم في سفري فإذا سافر يصوم وينويه برجاء المطلوبية.
( مسالة 2 ) إذا كان المسافر ممن يشمله حكم إتمام الصلاة كمن ينوي الإقامة عشرة أيام وكمن يسافر سفر المعصية في رمضان كالذي يسافر لغرض السرقة أو شراء الخمر فهؤلاء يجب عليهم الصوم. وكذا من كان عمله السفر كالسائق أو كان عمله في السفر كمن يعمل في مدينة أخرى غير وطنه.
السابع :- الصحة من المرض أي أن لا يكون مريضاً بحيث يكون مرضه منافياً للصوم والمنافاة على صور:-
( صورة 1 ) أن يضر به المرض كما لو كان الصوم يوجب شدة المرض عليه.
( صورة 2 ) أن يسبب الصوم بطء شفاء المرض.
( صورة 3 ) أن يسبب الصوم شدة الألم عليه.
( صورة 4 ) أن يمنعه الصوم من أخذ الدواء.
فمع وجود أي واحدة من هذه الصور لا يصح الصوم، فإن صام مع أحد هذه الصور بطل صومه ووجب عليه القضاء., وعندنا هنا ثلاث مسائل :-
( مسالة 1 ) لا يصح الصوم من المريض فيما لو كان عنده يقين بالضرر أو ظن الضرر أو احتمال الضرر الذي يوجب صدق الخوف. أي إن احتماله للضرر يؤدي إلى وجود الخوف الحقيقي من الضرر.
( مسالة 2 ) لا يصح الصوم من الفرد الصحيح إذا كان يخاف من حصول المرض له بسبب الصوم كالذي يريد الصوم فيخاف من ارتفاع السكر مثلاً أو انخفاضه .

( مسالة 3 ) المريض الذي لا يضرّ به الصوم أي إن مرضه لا يتأثر إذا صام بل يبقى على نفس الحال من غير ضرر فهذا يجب عليه الصوم ويصح منه.
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :