اخبار الاعتصام الوطني

[الاعتصام الوطني][bsummary]

المكتب الخاص

[المكتب الخاص][bleft]

المكتب العام

[المكتب العام][twocolumns]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

القسم الديني

[القسم الديني][bsummary]

القسم الثقافي

[القسم الثقافي][threecolumns]

لجنة محاربة الفساد

[محاربة الفساد][twocolumns]

القسم الاجتماعي

[القسم الاجتماعي][bsummary]

القسم العسكري

[القسم العسكري][list]

القسم السياسي

[القسم السياسي][bsummary]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

المسائل الشرعية في الرسالة العملية (الحلقة الرابعة عشرة)


بقلم : هادي الدنيناوي
كيف ولمن تعطى كفارة الإطعام :-
تعطى كفارة الإطعام للفقراء الشرعيين والفقير الشرعي هو الذي لا يملك قوت سنة كاملة ( لا فعلاً ولا قوة ) ومعنى انه لا يملك قوت سنة فعلاً، أي لا يملك مالاً تحت يده بحيث يكفيه أن يصرف منه سنة كاملة ومعنى انه لا يملك قوت سنة قوة أي انه ليس لديه مورد يدر عليه المال كالراتب مثلاً أو غيـره بحيث يموّله إلى سنة.
فمثل هكذا شخص يسمى فقيراً شرعياً, وتعطى الكفارة للفقراء أما بإحضارهم وإشباعهم وأما بالتسليم إليهم أي نسلمهم الطعام أو قيمته من الأموال بشرط أن تشترط عليه صرفها في الطعام وهذا هو الأفضل مع إنه يمكنه صرفها في مورد آخر مادام إنها مدفوعة بنية الكفارة , وعندنا مسألتان :-
( مسالة 1 ) يجوز للهاشمي والذي نسميه بعرفنا ( السيد ) أن يعطي كفارته للهاشمي وللعامي وكذا يجوز للعامي ان يعطي كفارته للعامي والهاشمي، فالصدقة المحرمة على الهاشمي هي الصدقة الواجبة من الزكاة وزكاة الفطرة. أما الصدقات المستحبة فليست حراماً عليه ولا بعض الواجبات كالكفارات وغيرها.
( مسالة 2 ) لابد في الكفارة من إشباع ستين نفراً فلا يجزي إشباع ثلاثين لمرتين ولكن إذا تعذر عليه إيجاد الستين جاز التكرار.
موار وجوب القضاء دون الكفارة :-
يجب القضاء وحده في موارد منها :-
01 نوم المجنب حتى يصبح وقد تقدم في الحلقات السابقة.
02 إذا أبطل صومه بسبب قطعه لنية الصوم أي انه جزم بأنه سوف يفطر لكنه لم يتناول المفطر.
03 إذا نسي غسل الجنابة ومضى عليه يوم أو أيام.
04 إذا استعمل المفطر وكان الفجر طالعاً ولم يُراعِ الوقت فهو لم يذهب للنظر إلى الساعة أو إلى الجو ومع ذلك لم تقم حجة على طوع الفجر فعليه القضاء. ومع ثبوت الحجة بطلوع الفجر فتثبت الكفارة معه.
05 إذا أفطر قبل دخول الليل بسبب حصول ظلام فظن إن الليل قد دخل ولم يكن في السماء غيم فعليه القضاء ،لكن إن لم يكن واثقاً من دخول الليل بل أفطر بمجرد رؤية الظلمة فهو غير جازم بدخول الليل فحينئذ عليه الكفارة أيضا, نعم إذا أفطر بسبب قبل دخول الليل بسبب وجود الغيوم في السماء فلا قضاء ولا كفارة, وهنا نقطتان :-
الأولى :- إذا شك في دخول الليل, كأنما يقول دخل الليل؟ أم لم يدخل؟ فحينئذ لا يجوز له الإفطار فإذا أفطر عليه القضاء والكفارة .
الثانية :- إذا قامت حجة على دخول الليل أو هو قطع بدخوله فأفطر فلا إثم عليه ولا كفارة لكن إذا تبين لاحقاً عدم دخول الليل فعليه القضاء فقط.
06 إذا أدخل الماء إلى فمه لكي يتمضمض لاستحباب شرعي كما لو أراد الوضوء فتمضمض، أو حتى لغير الاستحباب كما لو تمضمض لإزالة رائحة الفم وعلى كلا الفرضين سبقه الماء ودخل جوفه فعليه القضاء فقط وهذا يشمل كل أنواع الصوم.

07 إذا داعب الزوجة أو قبلّها من دون قصد الإنزال ولا من عادته الإنزال بالمداعبة والتقبيل لكن سبقه المني وخرج منه فعليه القضاء على نحو الاحتياط الواجب أي لا يمكنه ترك القضاء , ولكن إذا كان جازماً وواثقاً من نفسه انه لا ينزل أبداً بالتقبيل أو المداعبة ولكن حصل الإنزال اتفاقاً فهنا لا قضاء، بل يكون صومه مجزياً وصحيحاً.
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :