اخبار الاعتصام الوطني

[الاعتصام الوطني][bsummary]

المكتب الخاص

[المكتب الخاص][bleft]

المكتب العام

[المكتب العام][twocolumns]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

القسم الديني

[القسم الديني][bsummary]

القسم الثقافي

[القسم الثقافي][threecolumns]

لجنة محاربة الفساد

[محاربة الفساد][twocolumns]

القسم الاجتماعي

[القسم الاجتماعي][bsummary]

القسم العسكري

[القسم العسكري][list]

القسم السياسي

[القسم السياسي][bsummary]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

لليوم الثاني.. إضراب الموظفين عن العمل يستمر في ظل تأييد جماهيري كبير .. تقرير


لليوم الثاني يستمر الإضراب عن العمل في دوائر الدولة، حيث أكد عدد من الموظفين على أهمية إيصال صوتهم إلى الحكومة العراقية كونهم نفذوا الإضراب الذي دعا اليه سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) إيمانا منهم بأهمية محاربة الفساد والمفسدين في مؤسسات الدولة والذين سرقوا المال العام وما زالوا يحتلون مراكز مهمة في دوائر الدولة ,فالإضراب هدفه استئصال آفة الفساد التي انتشرت في مؤسسات الدولة وأضافوا أننا نقف أمام دوائرنا لنعبر عن رغبتنا في التغيير والإصلاح .
وقال الموظف (ع.ق) في هيئة الإعلام والاتصالات أنا ومجموعة من زملائي نقف أمام دائرتنا لنعلن للجميع رفضنا لكل أنواع الفساد التي تنخر في مفاصل مؤسساتنا الحكومية، فيما أضاف احد زملائه المضربين (ه. ت) ان الغضب الشعبي قد تباينت معالمه من خلال التظاهرات والإضراب العام عن العمل حتى يعلم الجميع إننا لا نرضى بغير الإصلاح كنموذج نقتدي به ونسير عليه من اجل القضاء على الفاسدين.
وتستمر جولة (الإعلام المركزي) لتزور الجامعة التكنولوجية في بغداد وتلتقي عدد من الموظفين المضربين عن العمل، حيث أكد الموظف (ق.ص) ان الإضراب عن العمل نوع من الرفض الجماهيري لما تشهده مؤسساتنا الحكومية من تفشي الفساد الذي أدى إلى مشاكل لا حصر لها، إما الأستاذ (ح.ظ) يقول: ان دعوة السيد الصدر لاقت ترحيبا كبيرا من قبل الأساتذة والموظفين في الجامعة مبينا ها نحن اليوم نقف بكل شموخ لنعلن رفضنا لكل أنواع الفساد ونطالب بالتغيير والإصلاح الذي يجب ان يكون شاملا من اجل تحقيق الرفاهية للمواطن العراقي.

وخلال جولتنا المستمرة التقينا الموظف (ق.ب) العامل في وزارة النقل الذي أشاد بمبادرة القائد الصدر، مؤكدا على أهمية محاربة الفساد في دوائر الدولة وتنفيذ مشروع الإصلاح الذي دعا اليه سماحة السيد القائد مقتدى الصدر(اعزه الله).
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :