اخبار الاعتصام الوطني

[الاعتصام الوطني][bsummary]

المكتب الخاص

[المكتب الخاص][bleft]

المكتب العام

[المكتب العام][twocolumns]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

القسم الديني

[القسم الديني][bsummary]

القسم الثقافي

[القسم الثقافي][threecolumns]

لجنة محاربة الفساد

[محاربة الفساد][twocolumns]

القسم الاجتماعي

[القسم الاجتماعي][bsummary]

القسم العسكري

[القسم العسكري][list]

القسم السياسي

[القسم السياسي][bsummary]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

الإعلام المركزي ينشر القصة الكاملة للمدرسة المطلوبة "عشائريا" في مدينة الصدر


أكد مدير مكتب السيد الشهيد الصدر (قدس سره) في بغداد السيد إبراهيم الجابري، ان الشخص الذي كتب على جدران المدرسة في مدينة الصدر هو في الأصل متجاوز على أرض المدرسة، مبينا ان هذا الشخص لديه دار على الأرض المتجاوز عليها.
وبين الجابري لـ"الإعلام المركزي" انه "حسب إدارة المدرسة ان هذا الرجل اتهمها بتكسير احدى النشرات الضوئية التابعة له مما دفعه إلى الكتابة على جدران المدرسة أنها مطلوبة عشائريا"، موضحا ان "هذا التصرف شخصي وليس له علاقة بعشيرته لكنه ينتمي إلى عشيرة البوعبود ولهذا كتب اسم عشيرته على الجدران".
وأضاف ان "هذا الرجل لديه مرض ما دفعه إلى فعل هذا الشيء وحتى أبناءه اعتذروا عن تصرف والدهم"، متابعا ان "بعد هذه الاحداث أتى توجيه من سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله) لإعادة فتح المدرسة وإنهاء الخلاف، وبعد التوجيه تدخل المكتب الشريف وتم إنهاء الإشكال بالتواصل مع مديرية التربية وإدارة المدرسة والشخص الذي كتب على جدران المدرسة، وإعادة الحياة الدراسية بشكل طبيعي لهذه المدرسة".
يذكر ان مكتب السيد الشهيد الصدر (قدس سره) في بغداد والمحافظات الشمالية، تدخل بصورة مباشرة لإنهاء مشكلة إحدى المدارس الابتدائية المهددة عشائرياً في مدينة الصدر.

وكانت صور المدرسة المغلقة قد انتشرت على مواقع التواصل وقد كتبت عليها عبارة "مطلوب عشائرياً" ما أثار استياءً كبيراً في الأوساط الشعبية.
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :