المكتب العام

[المكتب العام][bleft]

الهيئة القيادية

[الهيئة القيادية][bsummary]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

مكتب الشمال

[مكتب الشمال][bsummary]

مكتب الوسط

[مكتب الوسط][bsummary]

مكتب الجنوب

[مكتب الجنوب][list]

الجهة الدينية

[القسم الديني][bsummary]

الجهة الثقافية

[القسم الثقافي][threecolumns]

المواكب الحسينية

[المواكب الحسينية][twocolumns]

المجلس العشائري

[المجلس العشائري][twocolumns]

مؤسسة الشهداء

[مؤسسة الشهداء][bsummary]

كشافة القائم

[كشافة القائم][twocolumns]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

الزعيم العراقي الصدر: القضية الفلسطينية في عقولنا ونفوسنا وسنبقى مدافعين عنها دائماً



استقبل الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر، في النجف الأشرف، السفير الفلسطيني لدى العراق أحمد عقل والوفد المرافق له، ناقلاً تحيات الرئيس الفلسطيني الدكتور محمود عباس لسماحته وتقديره للمواقف الوطنية والإسلامية، وخصوصاً الموقف الأخير مع القضية الفلسطينية.
وقال السفير الفلسطيني لدى العراق خلال لقائه الزعيم العراقي الصدر، إن "موقف سماحة السيد مقتدى الصدر هو أهم وأفضل موقف على مستوى البلاد الإسلامية"، مؤكدا إن "القدس أمانة في أعناق المسلمين ولا بد من المحافظة عليها وعلى أوطاننا من التقسيم والعدو المشترك والتصدي للإرهاب بكل أنواعه".
وأما بخصوص مشروع ما بعد تحرير الموصل وغيره من المشاريع الوطنية التي يطرحها الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر، أشاد السفير الفلسطيني بها قائلا "إننا ننظر لها بتقدير كبير ونتمنى لها النجاح وندعم مثل هكذا مشاريع وطنية بكل ما نستطيع لكي يتقدم العراق إلى الأمام للخروج من هذه الحقبة الصعبة نحو السلام".
من جانبه، رحب الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر بالسفير والوفد المرافق له، مؤكداً أن "القضية الفلسطينية في عقولنا ونفوسنا وسنبقى مدافعين عنها دائماً".
وقال الزعيم الصدر، "نؤكد على استمرار ثورة الحجارة والثورات الأخرى"، مبيناً إن "ثورة الفلسطينيين هي التي تلهمنا الحماس والثورية لمقاومة الاحتلال".
وأكد الزعيم الصدر إن "اسرائيل هي العدو الأول وان شعار (القدس لنا) هو شعار ديني وهو صحيح وأما شعارنا الوطني فهو (فلسطين كلها لنا)".
وأضاف إن "اسرائيل تدعي اليهودية وهي ليست كذلك فاليهودية إحدى الديانات السماوية المحترمة بل إن اسرائيل كيان دكتاتوري ظالم"، منوهاً إلى إن "القدس تبقى رمزاً للإنسانية جمعاء" ، فيما دعا "الجميع لاستنكار أفعال الصهاينة في القدس.".

وجدد الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر "دعمه للقضية الفلسطينية بكل غال ونفيس لما تحتله من مكانة في قلوب ونفوس المسلمين حيث قال سماحته "نحن كتيار صدري مستعدون لتقديم أي خدمة لحكومة وشعب فلسطين".
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :