المكتب العام

[المكتب العام][bleft]

الهيئة القيادية

[الهيئة القيادية][bsummary]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

مكتب الشمال

[مكتب الشمال][bsummary]

مكتب الوسط

[مكتب الوسط][bsummary]

مكتب الجنوب

[مكتب الجنوب][list]

الجهة الدينية

[القسم الديني][bsummary]

الجهة الثقافية

[القسم الثقافي][threecolumns]

المواكب الحسينية

[المواكب الحسينية][twocolumns]

المجلس العشائري

[المجلس العشائري][twocolumns]

مؤسسة الشهداء

[مؤسسة الشهداء][bsummary]

كشافة القائم

[كشافة القائم][twocolumns]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

خطيب جمعة العاصمة بغداد: الشيء الاهم بعد النصر والتحرير هو المحافظة على النصر والايمان وحُسن العاقبة


القسم الاعلامي

أقيمت صلاة الجمعة للعاصمة بغداد في مدينة الصدر بإمامة الشيخ اسعد المعموري، حيث تطرق في الخطبة الاولى الى ذكرى هدم قبور ائمة البقيع على يد الوهابية السعودية، مستذكراً خطبة للشهيد الصدر (قدس سره) بهذا الصدد.

وقال الشيخ المعموري "ان الوهابيين هدموا قبور البقيع في عدة حملات"، مبيناً "إن كل الشيعة بما فيهم شيعة العراق وايران ولبنان وباكستان وغيرهم مستعدون لاعادة البناء على تلك القبور وان الامر متوقف على موافقة الحكومة السعودية".

وتابع المعموري في الخطبة الثانية بالقول "ان ما يقوله البعض ان السياسة لا دخل لها في الدين او العكس هو امر خاطىء جدا".

هذا واشاد الخطيب "بانتصارات القوات الامنية وهي تسطر اعظم صور النصر والتحرير في الموصل على الدواعش الارذال" مؤكداً "لا بد ان نأخذ العِبرة من تلك الانتصارات" معرباً عن امله ان يكون سقوط الموصل "اختباراً من الله وليس عقوبة".

واكد المعموري "اننا سنسمع بعد نشوة النصر من يدعي انه هو من حقق النصر، وما النصر إلا من عند الله" داعياً "اهل المناطق المحررة ان لا ينسوا فضل الله ومن ضحوا بدمائهم" مشدداً " ان على المحررين أن لا يمنّوا على اهل تلك المناطق لاننا ابناء وطن واحد وان الدهر يومان".

وختم المعموري خطبته بالقول "ان على عامة الناس والمجتمع ولا سيما القنوات الفضائية ان يشكروا نِعمة الله تعالى وهي النصر بالشكر والعبادة والاستغفار وقراءة القران والدعاء وليس بالرقص والغناء وما شاكل ذلك".
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :