المكتب العام

[المكتب العام][bleft]

الهيئة القيادية

[الهيئة القيادية][bsummary]

مجلس الشورى

[مجلس الشورى][list]

مكتب الشمال

[مكتب الشمال][bsummary]

مكتب الوسط

[مكتب الوسط][bsummary]

مكتب الجنوب

[مكتب الجنوب][list]

الجهة الدينية

[القسم الديني][bsummary]

الجهة الثقافية

[القسم الثقافي][threecolumns]

المواكب الحسينية

[المواكب الحسينية][twocolumns]

المجلس العشائري

[المجلس العشائري][twocolumns]

مؤسسة الشهداء

[مؤسسة الشهداء][bsummary]

كشافة القائم

[كشافة القائم][twocolumns]

اخبار منوعة

[اخبار منوعة][threecolumns]

خطيب جمعة العاصمة: زيارة الصدر الى السعودية والامارات هدفها خلق مناخ جديد لتفكيك بؤر التوتر والقطيعة



بغداد/ القسم الاعلامي

اقيمت صلاة جمعة العاصمة الحبيبة بغداد، في مدينة الصدر، بإمامة الشيخ أسعد المعموري، حيث كانت الخطبة الاولى مركزية من اشراف صلوات الجمعة في النجف الاشرف.
وقبل البدء بالخطبة تناول الخطيب عدة امور مهمة تخص الاوضاع في العراق، ابرزها موضوع سوء الكهرباء والمياه وغيرها من الخدمات، مطالباً المسؤولين بسرعة الاستجابة لمطالب المواطنين ومحذراً من ان "ورع الناس وايمانهم وطاعتهم لقيادتهم هو ما يمنعهم من قلب عاليها سافلها".
هذا وكانت الخطبة الاولى حول زيارة سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (اعزه الله) الى المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة قبل ايام، حيث قال الخطيب "ان ابناء العراق تهمهم مصلحتهم قبل مصالح الدول الاخرى وهم يحترمون جيرانهم وخصوصياتهم ولكنهم يرفضون ان يكونوا تابعين لاي احد او اية دولة في العالم ويرفضون التدخل في شؤونهم".

واضاف "في ظل هذا الاتون المحتقن يأتي حراك القائد السيد مقتدى الصدر (اعزه الله) بالاستجابة لدعوات زيارة السعودية والامارات من اجل خلق مناخ جديد لتفكيك بؤر التوتر والقطيعة وفتح عهد جديد من العلاقات بين الشعب العراقي وشعوب المنطقة".

وتناول الشيخ المعموري في خطبته الثانية موضوع البدع التي تنتشر بين الناس كالنار في الهشيم، قائلاً "ان كل بدع تبتدع في المجتمع فهي تحل محل سنة" مضيفاً "ان المسؤولية تقع بالدرجة الاساس على رجال الدين الذين انشغلوا عن اداء واجباتهم تجاه المجتمع لاجل اصلاحه والقضاء على المفاسد والفتن التي تطيح به".

هذا وذكر الخطيب عدة امور درج على فعلها الناس وهي بعيدة عن الشرع الحنيف وما انزل الله بها من سلطان، ومنها ما يتعلق بعدة من توفى زوجها وما يتعلق بها من شروط مبالغ بها، وكذلك ما يسمى بـ"اربعين الميت" و "خبز العباس" و "العقيقة للميت" و "الرز والماش" الذي يدعون ان امير المؤمنين اشتهى اكله، واطلاق لفظة "امام" على غير المعصوم، وما شاكل ذلك.
  • Facebook Comment using Facebook
  • Disqus

ليست هناك تعليقات :